السبت، 24 سبتمبر، 2016

احتفالية ملتقى الأديان تحت شعار "هنا نصلي معا " الدورة الثانية 29-9 / 1-10-2016



احتفالية ملتقى الأديان تحت شعار "هنا نصلي معا "


تنظم وزارة الشباب والرياضة بالتعاون مع وزارات الثقافة والسياحة و الطيران ومحافظة جنوب سيناء

احتفالية ملتقى الأديان تحت شعار "هنا نصلي معا "

بمدينة سانت كاترين خلال يومي 29 ، 30 سبتمبر الجارى. 

أكد المهندس خالد عبد العزيز وزيرالشباب والرياضة ان هذه الاحتفالية بهدف تأكيد
روح التسامح والمحبة والإخاء بين كل الأديان،
لتوصيل رسالة للعالم أجمع أن مصر بلد الأمن والأمان والسلام. 



شروق الشمس من سانت كاترين

1
                                                                               2
3
                                                                                4


أوضحت د.أمل جمال وكيل وزارة الشباب والرياضة ان الإحتفالية تتضمن:
إقامة صلاة لمختلف الجنسيات المشاركة من اجل السلام
*زيارة الأماكن المقدسة 
*عرض فيلم تسجيلى صوتى عن سانت كاترين ودير سانت كاترين وزيارة اهم المزارات الدينية وعلى راسهم دير سانت كاترين
* إحتفالية كبرى تشمل عروض فنية لحوالي 12 فرقة اجنبية ومصرية وفرقة رسالة سلام 
بقيادة الدكتور انتصار عبد الفتاح وتكريم الشخصيات الدينية والعالمية.

عقد اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء، اليوم الأربعاء، اجتماعا تنسيقيا للاعداد لاحتفالية ملتقى الأديان (هنا نصلى معا) والتي ستقام يوم 29 من سبتمبر الجاري، بحضور اللواء محمود عيسى سكرتير عام المحافظة ونائب مدير الأمن اللواء أحمد عقيل وآمال صبحى مدير مكتب المحافظ والمهندس سيد عبدالصادق رئيس مدينة كاترين ومدير مطار كاترين ومديرو الصحة والإسعاف والزراعة والمرور وكافة الجهات المشاركة.

وشدد المحافظ خلال الاجتماع على التنسيق والإعداد الجيد من أجل إخراج الاحتفالية بصورة تبهر العالم لأن هذة الاحتفالية أصبحت من أكبر الاحتفاليات الروحية والدينية في العالم والتي ستعمل على تغيير خريطة السياحة الدينية في مصر والشرق الأوسط.





عقدت  اللجنة التنظيمية لاحتفالية ملتقى الاديان "هنا نصلي معاً" اجتماعا مؤخرا لوضع اللمسات النهائية لإقامة المهرجان والاحتفالية للعام الثاني على التوالي بسانت كاترين وشرم الشيخ في الفترة من 28 سبتمبر وحتى 2أكتوبر.



وأعلن الدكتور عاطف عبد اللطيف رئيس جمعية مسافرون للسياحة والسفر وأحد منظمي هذه الاحتفالية أن اللواء خالد فوده  محافظ جنوب سيناء قام بمخاطبة رئاسة الجمهورية لطلب رعاية الاحتفالية هذا العام لما لها من أهمية كبرى على مختلف المجالات.



وأوضح عاطف عبد اللطيف أن محافظ جنوب سيناء سيقوم بدعوة السفيرة مشيرة خطاب للمشاركة في الاحتفالية وتكريمها على ما تقدمه من عطاء لخدمة مصر.







وأضاف عاطف عبد اللطيف بأن اللواء خالد فوده سيوجه الدعوة إلى وزراء الاثار والسياحة والشباب والرياضة والثقافة  وعدد من سفراء الدول الصديقة وكبار رجال الدين الإسلامي والمسيحي والأدباء والفنانين والمثقفين والإعلاميين.











وأكد عبد اللطيف ان مثل هذه الاحتفالية تعطي صورة ايجابية للعالم كله عن مدى التسامح والحب والامن والاستقرار في مصر بحيث سيصلي  المسلم والمسيحي في وقت واحد في سانت كاترين وسيتم إضاءة الشموع من اجل ان يعم السلام والاستقرار في العالم كله.















وأضاف أن هذه الاحتفالية سيكون لها دور كبير جدا في تسليط الضوء على مدينة سانت كاترين الساحرة وما تحويه من تراث وتاريخ حضاري حيث فيها المكان الوحيد الذي تجلى فيه الله بنوره على سيدنا موسى وفيها الوادي المقدس والشجرة المباركة وقبر سيدنا صالح وهارون، ومن خلال إقامة هذه الاحتفالية ستكون كاترين بإذن الله قبلة السياحة الدينية وسياحة السفاري وتسلق الجبال. 







ومن جانبها أفادت أمل الصبان أمين عام المجلس الأعلى للثقافة بأنه جاري اتخاذ الإجراءات اللازمة لوضع احتفالية ملتقى الأديان "هنا نصلي معا"  تحت مظلة اليونسكو.





واقترحت الصبان أن تقوم السفيرة مشيرة خطاب بتقديم هدايا التكريم لكبار الشخصيات الدولية التي سيتم تكريمها خلال الاحتفالية.




وأضاف الدكتور عاطف عبد اللطيف ان الدكتور انتصار عبد الفتاح سيقوم بتقديم عرض فني متميز من الأناشيد الدينية والروحانية من خلال فرقته التي تضم العديد من الجنسيات.






















ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق